Search

الفنانة الصاعدة صفاء عباد.. حنجرة ذهبية تتغنى بسبع لغات..!

مولاي حماد إزم

تستعد الفنانة الصاعدة “صفاء عباد” إلى تقديم عملها الفني الجديد قريبا إلى جمهورها، وهو عبارة عن أغنية تحمل عنوان “صفحة جديدة”، والتي تجمعها مع مغني الراب “Med Roph”، وذلك بعد النجاح الذي حققته أغنيتها الأولى “نساني خليني ننساك”.

صفاء عباد، التي تعرف عليها الجمهور من خلال إطلالاتها المبدعة في عدة مناسبات، مغنية استثنائية بكل المقاييس، فهي تؤدي كل الأصناف الغنائية، إضافة إلى قدرتها المميزة في الغناء بعدة لغات مختلفة، فهي تؤدي أغان باللغة العربية بجميع لهجاتها وبكل أصنافها.. من طربي وشبابي وأغاني الراي، بالإضافة لإتقانها الغناء باللغات الإسبانية والتركية والهندية والفرنسية والإنجليزية… وهو ما يجعل منها، فعلا، استثناء غنائيا في الساحة الفنية المغربية، حيث يُجمع كثير من متتبعي الحقل الفني المغربي على أنها تتميز بصوت جميل وبحضور قوي فوق الخشبة، رغم صغر سنها، وهو ما يبشر بالمستقبل الزاهر الذي ينتظرها في المجال الفني.

هذا، ويشار إلى أن “صفاء عباد” من مواليد سنة 1998 بمدينة الريش بميدلت، فنانة صاعدة تشق طريقها بثقة وتواضع وتفاؤل، حيث سبق أن شاركت في مجموعة من الفعاليات والمهرجانات الوطنية والدولية، مثل مشاركتها في مهرجان عين الشق للثقافة الأمازيغية، وحضورها النوعي في المهرجان الأمازيغي “موسم الزواج” بجهة وجدة فكيك، وكذا صعودها منصة المهرجان الدولي للضحك بالدار البيضاء ومنصة مهرجان الضحك الأول للفكاهيين الشباب، إضافة إلى حضورها المشرق في حفل عرض أزياء سفيرات القفطان المغربي الأصيل بالبيضاء…

وعن مشاريعها المستقبلية، فإن الفنانة صفاء عباد تفكر حاليا في تصوير فيديو كليب ذي جودة فنية عالية، إضافة إلى استعدادها للمشاركة في سهرات ومهرجانات داخل الوطن وخارجه، مركزة على تطوير أسلوبها الفني المتمثل في أغنية عصرية شبابية، والتي تعتبر صفاء عباد أن هدفها الأسمى والرئيسي من الغناء بهذا الأسلوب هو خلق روح التفاؤل وعدم الاستسلام لمطبات الحياة، والمضي قدما وبداية صفحة جديدة مفعمة بالحياة…




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *