Search

أخر الأخبار

الدورة 15 لمهرجان تيميتار علامات وثقافة الفنانون الأمازيغ يرحبون بموسيقى العالم من 4 إلى 7 يوليوز 2018

ط ي /مشاهد بريس

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تستضيف مدينة أكادير في الفترة ما بين 04 و07 يوليوز 2018، الدورة الخامس عشر لمهرجان تيميتار علامات وثقافة.

للمرة 15 يستمر تيميتار، بالرغم من مرور السنين وتغير الأزمنة، في الحفاظ على قيمته الراسخة المتمثلة في المشاركة والتفاعل بين الموسيقى الأمازيغية وموسيقى العالم.

رهان طموح، رهان صعب ولكنه رهان ناجح!

تنوع موسيقي، مواهب فنية استثنائية ومتعة مشاركة القيم الإنسانية الكونية التي تعاني من التجاهل في وقتنا الحاضر.

يجتمع كل سنة في تيميتار ما يناهز 1 مليون و250 ألف شخص يأتون للتعبير الجماعي من سعادتهم في اقتسام لحظات فنية غاية في المتعة.

في عيد ميلاده 15 الخامس عشر يظل مهرجان تيميتار وفيا لقيمه ومبادئه ولتعبيره على إرادته الراسخة في تقريب جمهور أكادير من الغنى الثقافي الوطني والعالمي، حيث سيستقبل هذه السنة فنانين من جامايكا – الولايات المتحدة الأمريكية – لبنان – مصر – مالي – مدغشقر – كوبا – جزر الكناري – الجزائر – تونس – النيجر – فرنسا – السينغال – هولندا – فرنسا – إسبانيا.

مرة أخرى، يخوض تيميتار رهان التأكيد على أن الإيقاعات وكلمات الأغاني والنبرات الموسيقية وأصوات الفرح والتشجيع التي يصدرها الجمهور، بمثابة رسائل تنبعث من القلوب في اتجاه أرواح ونفوس أخرى دون تمييز.

من المؤكد أن اللغة العالمية الوحيدة هي الموسيقى.

هذه السنة كذلك، سوف يعمل العديد من الفنانين على تمازج الثقافات وتقارب الشعوب، منهم دنيا باطما، دوزي، أيمن السرحاني، يونس، أودادن، زينة الداودية، أمينوكس، العربي إمغران، حميد إنرزاف، شريفة، حادة أوعكي، مجموعة تودرت، فريد غنام، إيمدوكال الحسين الباز، الرايس أحماد بيزماون، الرايس الحسين أمزناك، الرايس بالمودن، الرايسة كلثومة تامازيغت، الرايسة فاطمة تمنارت وكذا المجموعات الغنائية أحواش أركان تافراوت، أحيدوس إيزوران، أحواش تكموت والركبة أهل السلام…

إلى جانب الفنانين الأجانب، دوانتون بيشوب من لبنان، إينر سيركل من جمايكا والولايات المتحدة الأمريكية، سميرة براهمية من الجزائر، إميل المثلوتي من تونس، ماريما من السينغال، 3MA من المغرب/مالي/ومدغشقر، بابيلون من الجزائر، كيل أسوف من النيجر، فيرجينيا كونتا ناميرا من كوبا، مالك من فرنسا، قصبة من هولندا، أيوا من فرنسا وغاباشو ماروك من فرنسا، إسبانيا والمغرب، كلهم استجابو لدعوة الفنانين الأمازيغيين.

طيلة فترة 15 سنة حمل سكان جهة سوس ماسة مشعل إشعاع ووحدة المغرب وإصراره على استعمال كل الوسائل المتاحة للإحلال السلام ونشر الفرح بين الشعوب.

هذه السنة أيضا، استجاب لدعوة دعم المهرجان الهيئات المواطنة، ونخص بالذكر كل من الجماعة الترابية لأكادير جهة سوس ماسة، ولاية سوس ماسة وخصوصا المكتب الوطني للسياحة وجمعية أرباب الفنادق بأكادير، حيث شاركوا جميعهم في هذه التظاهرة الفنية المتمثلة في مهرجان تيميتار الذي أصبح يصنف ضمن أكبر 25 مهرجانا على الصعيد العالمي.

فرجة ممتعة للجميع.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *