Search

مصالح التواصل بولاية سوس ماسة تقصي المنابر الإعلامية وتستبدلها باعلاميين توفوا مند زمان.

مشاهد بريس

عندما تتعلق الأمور بأنشطة صغيرة وبميزانية قليلة تتوصل المنابر الإعلامية بمراسلات إلكترونية وبمكالمات هاتفية للحضور إلى تغطية النشاط أو التدشين لكن عندما يتعلق بنشاط اشعاعي صرف عليه الملايين من الدراهم تقصى العديد من المنابر الإعلامية وتستبدلها باعلاميين توفوا مند زمان أو أصحاب القرابة التي يتم شراءها السكوت وعدم فضح الخروقات علما ان الإعلاميين التي تم المناداة عليهم غالبا لم يحضروا لتغطية الأنشطة الصغيرة والتي من بينها المتعلقة بالمبادرة الوطنية للتنمية البشرية وما وقع اليوم يحز في النفس عندما تجد لائحة توجد بها اسماء توفوا مند زمان ويؤكدون بأن ديوان الوالي هو المسؤول عن مصلحة التواصل وهدا وفي نفس السياق ذاته تم تسجيل غياب مندوبية الاتصال بجهة سوس ماسة التي التزمت الصمت ولم تدافع على المنابر التي تم إقصاءها من تغطية الحدث رغم تدخل نقيب الصحفيين بالجهة وتم تخصيص لائحة بأسماء المنابر التي تم إقصاءها كأنهم يريدون هم الآخرون الكازوال وغيرها من …….التي يستفيد منه أصحاب النفوذ والقرابة ……

مشاهد مغربية الورقية ومشاهد بريس الإلكترونية كانت حاضرة بقوة ورغم دلك ستفضح المستور قريبا. ….؟؟؟؟

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *