Search

أخر الأخبار

بيان استنكاري وتنديدي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب.

تناول أعضاء المكتب التنفيذي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب بالدارسة والتحليل الردة الحقوقية بالبلاد والهجمة الشرسة على المكتسبات الحقوقية والتعامل مع الحركات الاحتجاجية وذلك بالتزامن مع الحدث المزن، مصرع أحد المكفوفين المعطلين المحتجين بمبنى وزارة الأسرة والتنمية الاجتماعية والتضامن بالعاصمة الرباط، وعليه حمل أعضاء الجمعية المسؤولية كاملة للدولة فيما آل إليه ملف المكفوفين المعطلين، وخصوصا ضرورة توفير الحماية الأمنية للمحتجين والحرص على سلامتهم الجسدية خصوصا إذا تعلق الأمر بفئة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك تنفيذا لمقتضيات الفصل 29 من دستور المملكة الذي خرج من رحم الاحتجاجات بسنة 2011، والفصل 20 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان واللذين ينصان على الحق في الاجتماع والتجمهر والتظاهر السلمي.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *