Search

أخر الأخبار

الفنانة التشكيلية نوال السقاط تعرض آخر أعمالها الفنية بأكادير.

وليد أفرياض

يخوض عشاق الفن التشكيلي، على مدى ثلاثين يوما، تجربة سفر فني في مساحات شاسعة من عوالم الفن التشكيلي، عبر معرض اللوحات الفنية تحت شعار “ليلة امل” للفنانة المتألقة نوال السقاط بمناسبة اليوم الوطني للمرأة المغربية، الذي افتتح فعالياته مساء يوم الجمعة 12 أكتوبر الجاري، المتحف البلدي للتراث الأمازيغي بمدينة أكادير.

ويتيح هذا المعرض الذي يمتد إلى غاية 10 فبراير المقبل، لزواره، اكتشاف لوحات تنضح بالكثافة الشعرية والحركة والشخوص، وتلامس المسافة الفاصلة بين التجريد والتشخيص، بذكاء فنان يزاوج بين الثابت والمتحول، بين اللطخة والحركة السريعة للفرشاة.

وتعتبر الفنانة نوال السقاط، المزدادة بمدينة فاس، فنانة تشكيلية منذ 1992 و هي تعمل على تطوير فنها، اختارت السير على درب اكتشاف المدرسة الواقعية في مجال الفن التشكيلي، في إبداعاتها نضجا واضحا، بعد أن راكمت تجربة مع الفن التشكيلي، امتدت لقرابة 25 سنة، شاركت خلالها في عدد هام من المعارض الفنية داخل وخارج الوطن ، وهي إسهامات منحتها تقديرا مستحقا ، توجت بحصولها على عدة جوائز عالمية مميزة .

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *