Search

معاناة المرضى بالمستشفى الإقليمي بالصويرة جراء غياب طبيب التخدير.

مشاهد بريس

تكفلت إحدى الجمعيات النسوية بحالتين لنساء يعانين من مرض حاد الأولى على مستوى المرارة و الثانية من تعفن خطير على مستوى اللوزتين، و اللتان ظلتا في حالة انتظار منذ ما يقارب الشهرين، وهو الشيء الذي أثر سلبا على وضعيتهن الصحية.

يذكر أن المستشفى الاقليمي بالصويرة ظل لا يتوفر على طبيب تخدير منذ شهر لانه لم يجد بعد من يعمل بدل الطبيب المتقاعد وما على المرضى سوى التوجه إلى مدن اخرى ان أرادو متابعة العلاج او انتظار الموت الذي ربما سيكون ارحم لهم من هذه المعاناة. في ظل غياب المصالح الإقليمية التي مافتئت تراقب ما ستفسر عنه نداءات الجمعيات في انتظار تنظيم وقفات احتجاجية دون أن يتدخل عامل الإقليم الدي التزم الصمت جالسا في مكتبه المكيف ….




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *