Search

رئيس جماعة تيغيرت يضغط على السلطات الإقليمية لتحديد حدودهما بتازروالت

علمت جريدة مشاهد بريس  من مصادر بمنطقة تازروالت جماعة سيدي أحمد أوموسى إقليم تيزنيت، حيث يعقد الاجتماع بين السلطات الإقليمية بإقليمي تيزنيت وسيدي إفني والسلطات المحلية والمنتخبة بجماعتي تيغيرت وسيدي أحمد أوموسى أن  عمار أمهزول رئيس المجلس الجماعي لتيغيرت يرفض الدخول في نقاش موضوع النزاع بين سكان جماعة تيغيرت وجماعة سيدي أحمد أو موسي ما لم يتم القيام بالتحديد الترابي بين الجماعتين.

هذا الضغط الذي مارسه رئيس جماعة تيغيرت على المـُجْتَمـِعِين دفع بالسلطات الممثلين في مصالح عمالتي تيزنيت وسيدي إفني وقيادتي تيغيرت وتزروالت التنقل إلى موضوع النزاع ليتم معرفة وتحديد نفوذ تراب الجماعتين، وهو الشرط الذي وضعه رئيس جماعة تيغيرت قبل مناقشة الجوانب الأخرى من  نفس الموضوع.

عملية تحديد التراب لكل جماعة الذي يتم يومه الثلاثاء (22 نونبر 2016) عدد كبير من ساكنة قبيلة إمجاط التابعة لجماعتي تيغيرت وسبت النابور، خاصة دواوير تمكرط وإيسكيوار وكراما وإدبنيران ودواوير أخرى تابعة لجماعة سبت النابور.

يأتي هذا الاجتماع بعد الذي يجمع بين بين قائد قيادة تغيرت وزميله بقيادة سيدي أحمد أو موسى ورئيس المجلس الجماعي لسيدي أحمد أوموسى ورئيس المجلس الجماعي لتيغيرت للبحث حول قضية ترامي المجلس الجماعي لسيدي أحمد أو موسى التابعة لنفوذ تراب عمالة تيزنيت على أراضي وأملاك خاصة لساكنة جماعة تيغيرت وتحفيظها على أنها أملاك تابعة لجماعة سيدي أحمد أوموسى.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *