Search

انقطاعات متكررة للماء بتنفلا، من المسؤول؟

أيوب نيت المداني – مشاهد بريس

تعيش دواوير تنفلا بجماعة مزكيطة على إيقاع الإنقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب، حيث العديد من العائلات لا ترى قطرة ماء واحدة إلا في ساعات متأخرة من الليل، ما يجبرها للخروج للبحث عن منبع الحياة بشتى الوسائل.
من يتحمل مسؤولية معاناة سكان تنفلا مع الماء؟
تعرف المنطقة في السنوات الأخيرة إنقطاعات متتابعة للماء ان لم نقول غياب تام بالنسبة لبعض المنازل لسبب أو لآخر، إما لنفاذ الصهريج من الماء بشكل سريع أو لسوء نظام شبكة توزيع الماء.

تندد الساكنة بهذا الوضع يوميا و لا أحد أخد بيدهم ليوصل صوتهم للجهة الوصية، و هنا نقف عند دور المجتمع المذني بتنفلا الذي بات ينغمس في أنشطة تجاوزها العالم.

أين الجمعيات التي تدافع عن المصلحة العامة للسكينة؟
أين الجمعيات المستقلة التي تمثل السكينة داخل الجماعة؟
أين الذين صوتت عليهم السكينة ليدافع عن مصالحهم؟ 
هل المجلس الجماعي السابق و الحالي بدراية بهذا الوضع؟ أم أنهم يرغبون في ذلك؟
لم تمكن سعة الصهريج المخصص لتغطية حاجيات أربعة دواوير من تزويدها بالماء الصالح للشرب ما يبين ان الكثافة السكانية تستهلك كمية ماء اكثر مما ينتجه الصهريج، و ما نشاهد يوميا على أزقة الدواوير يدل على سوء جودة الأنابيب المستعملة في توزيع الماء على المنازل، و ما يحز في النفس أكثر هو عندما يقع عطب في الشبكة لا أحد يحرك ساكن و يدوم العطب مدة طويلة كأن شيئا لم يقع. 
أين لجنة المراقبة اليومية التابعة للجماعة؟

كمواطن إبن منطقة تنفلا و غيور على المنطقة أوجه من هذا المنبر رسالتي إلى السيد رئيس المجلس الجماعي بمزكيطة لإيجاد حل في أقرب الآجال لمشكل الماء بتنفلا.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *