Search

صراعات ومواجهات دامية بين ساكنة آيت تاسريرت والرحل بتزنيت

مشاهد بريس 

شهدت منطقة تاسريرت، التابعة لدائرة تافراوت إقليم تزنيت، مساء السبت الماضي، مواجهات حادة بين فاعلين من المجتمع المدني للمنطقة، بمعية النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي من جهة، والرحل من الجهة الأخرى.
وجرت هذه المواجهة، وفق مصدر “مشاهد بريس ”، حوالي الساعة الثامنة مساء من اليوم نفسه بـ”أفا نتاسريت”، بعد اعتداء الرحل على المنطقة، من خلال ما وصفه المصدر بـ”الرعي الجائر”.
وحصلت الجريدة على معلومات تصدي فاعلين من المجتمع المدني بتاسريرت للرحل، في محاولة لثنيهم عن الاستمرار في استغلال المنطقة، مطالبين إياهم بالرحيل فورا عن ترابها.
ويأتي هذا الاعتداء على تراب تاسريرت من قبل الرحل، يقول المصدر ذاته، بعد أيام قليلة على الاجتماع الذي عقدته أربع جمعيات نشيطة بالمنطقة، من أجل وضع حد لهذه الاعتداءات، وهي “جمعية تلات آيت بن سعيد للتنمية والتضامن، وجمعية تغاوت للتعاون والتنمية الاجتماعية؛ وجمعية تاوريرت وآبنارن للأعمال الاجتماعية وجمعية إيمي وزال للتنمية والثقافة”.
وتابع المصدر نفسه أنه “على إثر الوضع المتوتر الذي تعرفه جماعة تاسريرت هذه الأيام، بفعل استفحال ظاهرة الرعي الجائر وتصاعد اعتداءات الرحل وتعنتهم وتحديهم لزيارة اللجنة الإقليمية لمراقبة الترحال”، انعقد يوم الثلاثاء 18 أبريل الجاري، بمدينة الرباط، اجتماع للجمعيات المشار إليها، والتي تعتبر مقصية من مشروع أداداس الفلاحي، لتسجل بناء على شكايات السكان عدة نقاط، قبل أن تخرج بعدة قرارات تراها كفيلة بوضع حد لاعتداءات الرحل.
وسجلت الجمعيات المذكورة استنكارها الشديد لاستمرار وتصاعد اعتداءات الرحل، مع “شجبها لسلبية السلطات الإقليمية والجهوية ولتدخلاتها الخجولة التي لا تسمن ولا تغني من جوع، أمام تعنت الرحل واستهتارهم بكل القوانين والأعراف”، مع توجيه الجمعيات ذاتها تحية خاصة لكل المستشارين والمنتخبين الذين كانوا، حسب ما جاء في بلاغها، في مستوى متطلبات المرحلة، مع “عزمها إرسال وفد من ممثلي الجمعيات، بشكل مستعجل، إلى عين المكان للتعبير عن التضامن الفعلي والملموس مع السكان المتضررين”، والتنسيق لتنفيذ عدة خطوات احتجاجية.
وقررت الجمعيات المشار إليها تنظيم مسيرة للسكان، على الأقدام، إلى مقر المجلس الجماعي لتاسريرت، بمشاركة ممثلي الجمعيات والمنتخبين، وتنفيذ وقفة احتجاجية في اليوم نفسه أمام باشوية تافراوت، إلى جانب مطالبة السلطات بنسخة من محضر اللجنة الإقليمية لمراقبة الترحال، بهدف المتابعة واتخاذ الإجراءات الإدارية والقضائية التي تستلزمها خلاصات المحضر.. كما قررت الجمعيات الأربع، وفق بلاغه ،”التهييء لتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة تزنيت بتنسيق مع كل سكان تاسريرت، بمختلف المناطق والجهات، وكذا مع الجمعيات المتضررة من الرعي الجائر بإقليم تزنيت قاطبة”، مع دعوة كل جمعيات المجتمع المدني بتاسريرت، بمختلف توجهاتها، إلى تجاوز الخلافات المرحلية بهدف تشكيل جبهة عاجلة لمواجهة ما وصفته بالأخطار المحدقة بمنطقة تاسريرت”.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *