حوادث

عائلة تتعرض للضرب المبرح باقليم سيدي افني وسط شكوك في الشواهد الطبية.

مشاهد بريس

تعرضت عائلة بدوار أد بوجمعة بالجماعة القروية تانكرفا قيادة أملو باقليم سيدي افني للضرب المبرح والمفضي الموت دون معرفة الأسباب الحقيقة وراء دلك وفور علمهك بما وقع بالحاذث حلت بعين المكان السلطات الامنية وتم توجيه الضحايا إلى المستشفى الاقليمي لسيدي افني لتلقي العلاجات الضرورية الا انه ومع الاسف حصلت على شواهد طبيية مشكوك في صحتها حسب ماتعرضوا له الضحايا والصور الحصرية للجريدة تبين دلك.
وامام هاته المعطيات تطالب عائلة المتضررين من السلطات القضائية فتح تحقيق جدي حول ماتعرضوا له من اضرار جسيمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق