للاميمونة.. مستشفى بدون طبيب رسمي والطبيبة المكلفة في عطلة

2021-10-13T09:13:37+00:00
2021-10-13T09:22:17+00:00
طب وصحة
Bouasriya Abdallah13 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ شهرين

عيسى هبولة/مشاهد_بريس

يشهد المستشفى المركزي بجماعة للاميمونة-إقليم القنيطرة في الأيام القليلة الماضية غيابا تاما لأي إطار من شأنه التوقيع على الشواهد الطبية للمواطنين، بحيث لا يتوفر هذا الأخير على طبيب رسمي، في حين الطبيبة المكلفة بالمستشفى في عطلة.

وأكد مسؤول بارز في نادي اتحاد للاميمونة لكرة القدم عن ضرورة الحصول على شهادة طبية موقعة ضمن ملف التسجيل من أجل انخراط التلاميذ من أبناء الساكنة في مدرسة اتحاد للاميمونة لكرة القدم.

من جانبه قال عدد من الاباء، أن استخلاص الشواهد الطبية من مستشفى مركز للاميمونة سيساهم بشكل أو باخر في تشجيعهم على تسجيل أبنائهم بمدرسة اتحاد للاميمونة لكرة القدم، كونهم فقراء وغير قادرين على استخلاص تلك الشواهد الطبية من المصحات الخاصة.

وعبر الاباء عن استيائهم من غياب الطبيبة المكلفة بالمستشفى المركزي-للاميمونة، وعدم توفره على طبيب رسمي يحد من معاناة الساكنة، أو إطار ينوب مخول له التوقيع على تلك الشواهد الطبية.

هذا وقد تساءل عدد من المواطنين، كيف لجماعة بحجم للاميمونة تعاني خصاصا حادا في الأطر على مستوى المؤسسات الحيوية بالجماعة، مبرزين أنه من حق أي مواطن بالجماعة الحصول على شهادة طبية من المستشفى المركزي دون اللجوء الى المصحات الخاصة.

والجدير بالذكر، أن عدم استخلاص الشواهد الطبية من المستشفى المركزي بللاميمونة، قد يساهم في عزوف عدد من الاباء عن تسجيل أبنائهم بمدرسة اتحاد للاميمونة لكرة القدم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.