أخبار جهوية

مصانع الجنس وتوفير مقومات الدعارة لتجار الشهوة… من الخليجيين بعاصمة سوس.

مشاهد بريس

أصبحت مدينة أكادير الكبير تستقطب أفواجا هائلة من بائعات الهوى من كل ربوع المملكة ، لما توفره هذه المدينة كسوق للباحثين عن المتعة الجنسية خاصة من المهاجرين الخليجيين أو الوافدين من مناطق شرق آسيا ، الذين أصبحوا يشكلون طلبا متزايدا لما تشتهيه أنفسهم وتلذه أعينهم ( للعرض المتوافر ) داخل هذه السوق التجارية لبيع وشراء الجنس .هدا وتصدر الإشارة أن منطقة سوس على مقربة تنظيم أكبر مهرجان يستقطب كل من هب ودب ….

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق