أخبار جهوية

إضرابات الصحة تعطل عمليات الفقراء بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني.

مشاهد بريس

بعد أن حصل العديد من مرضى جهة سوس ماسة على مواعيد العمليات لمدة فاقت ستة أشهر فما فوق اصطدمت بعض عائلة المرضى بتنظيم هيأة الأطباء إضراب وطني مرة أخرى راح ضحيتها مرضى فقراء اداو ضريبة غالية بسبب عدم قدرتهم على أداء تكاليف المصحات الخاصة الباهظة الثمن مع العلم ان أغلبهم غير موعد إجراء العملية للمرة الثانية بعد انتظار أزيد من ثمانية أشهر وفي إتصال لأحد الضحايا بمسؤول داخل المستشفى أكد أن الأمر تزامن مع الإضراب.

فكيف يعقل أن تضيع حقوق المرضى عندما تكون قد بادرت يوم قبل إجراء العملية في إنجاز الوثائق الإدارية ولم يكن في علمها الإضراب مسبقا….
وكل هذه التلاعبات سببها ولوج المصحات الخاصة وستجد نفس الطبيب المضرب يقوم بالعمليات بالمقابل ويحرم فقراء هدا الوطن الدي يطالب مرضاه رجوع الفرنسيين لتسيير أمور هده البلاد….


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق