المؤسسات التعليمية بللاميمونة،الكريساج، القرقوبي

2021-11-27T15:57:20+00:00
2021-11-27T15:57:21+00:00
شؤون جمعوية
Bouasriya Abdallah27 نوفمبر 2021آخر تحديث : منذ شهرين

عيسى هبولة/ مشاهد بريس

شهدت جماعة للاميمونة بإقليم القنيطرة أمس الجمعة ال26 من نونبر الجاري، اعتراض سبيل ثلاث تلميذات أمام إعدادية مصطفى المعاني وسلب هواتفهن المحمولة.

وقال “لحسن عكراش” رئيس جمعية اباء واولياء تلاميذ مؤسسة الزهور بللاميمونة، وعضو فدرالية جمعية اباء وأولياء التلاميذ باقليم القنيطرة، أن العملية تمت في واضحة النهار على يد ثلاثة أشخاص كانوا تحت تأثير القرقوبي.

وأوضح “عكراش” في اتصال هاتفي أجراه مع مشاهد بريس، أن الأشخاص المعنيين إثنان منهم يقطنان بدوار كريز، وآخر بمركز للاميمونة، وقد تم التعرف عليهم من خلال صورهم التي التقطتها كاميرات الموسسة.

واعتبر “عكراش” أن تفشي ظاهرة السطو والسرقة واعتراض السبيل مرتبطا بالمجال المفتوح لبيع كل أنواع القرقوبي من قبل شباب بالجماعة عموما وأمام المؤسسات التعليمية على وجه الخصوص في ظل غياب للمراقبة والتتبع ما عدا ظهور عنصر واحد من القوات المساعدة.

وأشار “عكراش” إلى أن استفحال بائعي القرقوبي أمام مؤسسة الزهور واعدادية مصطفى المعاني وثانوية الأميرة للا خديجة، هو نتيجة غياب دوريات أمنية، وعدم التعاطي مع الموضوع بصرامة حقيقية من قبل المسؤولين، الأمر الذي أثار الخوف في نفوس الساكنة عموما، وتلاميذ المؤسسات خصوصا على حد تعبيره .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.