برشيد .. احتفال نزلاء مركز الأشخاص بدون مأوى بعيد الأضحى

2022-07-12T09:41:47+00:00
2022-07-12T09:41:48+00:00
شؤون جمعوية
Bouasriya Abdallah12 يوليو 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد

مشاهد بريس

 نظمت الجمعية المكلفة بتدبير وتسيير المركز الإقليمي للأشخاص بدون مأوى بمدينة برشيد حفلا بمناسبة عيد الأضحى لفائدة نزلاء هذا المركز في وسط أجواء من البهجة والسرور .

وأوضح بلاغ لقسم العمل الاجتماعي بعمالة برشيد، أن هذا الحفل تميز بذبح مجموعة من الأضاحي وإقامة وجبات غذائية لفائدة النزلاء وتوزيع الألبسة عليهم في جو عائلي، وفق الطقوس والعادات المغربية الأصيلة.

وحسب المصدر ذاته فإن هذا المركز يعمل أيضا على استقبال العشرات من الأشخاص بدون مأوى من مختلف الجماعات الترابية خلال فصل الشتاء، حماية لهم من برودة الطقس وذلك في إطار “حملة شتاء دافئ”، حيث تقدم لهم جميع المساعدات والعناية الضروريين.

وذكر البلاغ أن هذا المركز وبدعم كلي من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية استطاع مواصلة هذه المبادرة الإنسانية لإعادة الاعتبار لهاته الفئة الاجتماعية الهشة التي تعيش في وضعية الشارع وفي ظروف جد صعبة.

ومن أجل تحسين وتجويد الخدمات بهذا المركز ستعمل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على برمجة الاعتمادات الضرورية لإصلاحه وإعادة تأهيله مع توفير التجهيزات الضرورية لحسن تسييره والرفع من طاقته الاستيعابية مستقبلا ضمانا لاستمرارية خدماته.

وذكر البلاغ أن المركز الإقليمي لإيواء الأشخاص بدون مأوى يعتبر ثمرة شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم برشيد والجمعية المشرفة على تسيير هذا المركز، حيث تخصص المبادرة دعما قارا لتسيير هذا المرفق الاجتماعي الذي تتجاوز طاقته الاستيعابية أكثر من 70 شخصا تسهر الجمعية المذكورة على إيوائهم وإطعامهم والعناية بهم وبوضعيتهم النفسية والصحية تحت إشراف السلطة الإقليمية التي تولي اهتماما بالغا لهاته الفئة الهشة ضمانا لكرامتها وإنسانيتها.

واتخذت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية منذ 2020 على عاتقها تحمل تكاليف تدبير المركز بشكل قار وسنوي وذلك بالموازاة مع بداية جائحة كورونا، حيث لعب المركز ومنذ ثلاثة سنوات متتالية دورا هاما خلال هاته الفترة في إيواء الأشخاص بدون مأوى وتلقيحهم وإبعادهم عن الشارع العمومي تلافيا لانتشار العدوى في إطار تكفل شامل بوضعيتهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.