حوار مع الفنانة “بشرى مغربي” أعشق الغناء وأتنفس و أشعر بالراحة و السعادة

2021-09-07T08:50:39+00:00
2021-09-07T08:50:41+00:00
فن وثقافة
Bouasriya Abdallah7 سبتمبر 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
حوار مع الفنانة “بشرى مغربي” أعشق الغناء وأتنفس و أشعر بالراحة و السعادة

عزالدين/مشاهد بريس

1.كيف كانت البداية ولماذا اختيار الغناء

البداية بالصدفة في عروض الأزياء ثم الثمثيل وبما أن الفنون مرتبطة ببعضها وأنا أحب الغناء قررت دخول إلى عالم الغناء

2.كان لك أول دور صغير في مسلسل البعد الاخر وحلقة من سيتكوم عبد الرؤوف

نعم كانت تجربة وإضافة جميلة لي في مسلسل البعد الآخر حيث فتحت لي آفاق كثيرة في المجال الفني.

IMG 20210906 WA0089 - مشاهد بريس

3.من من الاصوات المغربية التي جعلت بشرى مغربي تدخل هذه المغامرة مع العلم ان عالم الموسيقى والغناء ليس بالسهل بالاضافة الى عدد الاصوات الهائل الذي تعج به الساحة العربية وبالتالي المنافسة القوية التي يواجهها المطرب والمطربة؟

بداية كل الأصوات المغربية مشجعة وأحبها وكل مطرب يدعم نفسه بنفسه، وأنا أعتبر انه شيئ جميل عندما نرى الساحة العربية مليئة بالأصوات فالساحة تسع الجميع ولا أرى منافسة لأن كل مطرب له بصمة خاصة فيه

4.أين يمكن تصنيف تجربة الغناء عند الفنانة بشرى مغربي؟

IMG 20210906 WA0088 - مشاهد بريس

عندما يشتغل أي شخص في مجال يحبه أكيد ستكون تجربته ممتعة…تجربتي ممتعة وأحب ما أقوم به

5.انجزتي مؤخرا اغنية “أشتاق” الم تكوني متخوفة من ان لا تنجح؟

لا لم أتخوف من الفشل ،فكل فشل يعلمنا ويطورنا للأحسن، وأغنية أشتاق وصلت بالشكل الذي أريده وكان اختيار في محله

6.هل للفنانة بشرى مغربي اسلوب خاص في التعامل مع كلمات والكتابة ولحن وكيف تختارين اعمالك؟

ببساطة أختار ما يلامس شعوري ،من ناحية الكلمات واللحن، وبالنسبة للايقاع احاول التغيير في كل مرة كتى لا اكون نسخة مكررة مني

7.هل الفنانة بشرى مغربي راضية عما قدمته

لحد الان في تجربتها الغنائية؟ الى حد ما،لكني أطمح للمزيد والتنوع

8.ما تقييمك للأغنية المغربية الان؟

الأغنية المغربية فرضت نفسها على الساحة رغم صعوبة اللهجة وأصبحت عالمية بفظل مطربينا المغاربة الذين نفتخر بهم

9.كلمة اخيرة؟

أشكر الصحافة المغربية على دعمها الدائم وأشكر جريدة “مشاهد بريس” على الحوار الذي يقربنا من المتابعين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.