الدرك الملكي يفك لغز اختفاء طفلة في إقليم زاكورة

2020-11-25T17:44:20+00:00
2020-11-25T17:44:21+00:00
مجتمع
Bouasriya Abdallah25 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ شهرين
الدرك الملكي يفك لغز اختفاء طفلة في إقليم زاكورة

مشاهد بريس

بعد ساعات من البحث، جرى العثور على الطفلة المسماة مروى لمام، البالغة من العمر خمس سنوات، والتي كانت موضوع بحث من طرف الدرك الملكي والساكنة والسلطة المحلية بدوار تكشطات التابع للنفوذ الترابي لجماعة بوزروال، إقليم زاكورة.

وتمكنت المصالح الأمنية التي أطلقت عملية واسعة النطاق للبحث عن الطفلة المختفية، بأمر من الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازات، من التوصل إلى مكان تواجدها والعثور عليها الليلة الماضية، بعد استنفار دام حوالي ست ساعات.

وبحسب مصدر أمني مسؤول فقد جرى تحديد مكان تواجد المختفية، التي كانت في صحة جيدة، لدى أحد الرحل بدوار يبعد عن مسقط رأسها بحوالي 7 كيلومترات.

وأوضح المصدر ذاته أن عناصر الدرك الملكي ستستمع إلى الشخص الذي وجدت المختفية بمنزله في محضر رسمي، بأمر من النيابة العامة المختصة، من أجل معرفة جميع ملابسات اختفائها وأسباب تواجدها لديه، خاصة أن منزل أسرتها يبعد عن منزله بحوالي 7 كيلومترات.

وكانت أسرة “مروى لمام” أبلغت مصالح الدرك الملكي والساكنة المحلية باختفاء ابنتها في ظروف غامضة، وذلك بعد مغادرتها مؤسسة للتعليم الأولي زوال أمس الثلاثاء، مرجحة أن يكون سبب اختفائها مرتبطا بعملية اختطاف.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.